جدل في مجلس النواب بسبب سؤال «برلماني مولاي يعقوب» عن فضيحة ملعب الرباط

12 février 2015 10:46

22 0

تسبب حسن الشهبي، البرلماني الاستقلالي الذي فاز مؤخرا عن دائرة مولاي يعقوب بفاس، في رفع جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب أول أمس من أجل التشاور، بعد نقاش حاد بين فريق «الميزان» وفريق العدالة والتنمية. هذا الأخير قال رئيسه عبد الله بوانو إن طرح الشهبي سؤالا باسم فريقه الاستقلال فيه خرق للنظام الداخلي لمجلس النواب لكون الشهبي لم يكن برلمانيا خلال شهر دجنبر، حين تم بعث السؤال إلى الحكومة ولم يدرج اسمه ضمن لائحة الموقعين عليه، لذلك لا يحق له التقدم به، يضيف بوانو، وهو ما رد عليه عبد القادر الكيحل من الفريق الاستقلالي بالحديث عن أن هناك نقاط نظام هي من نسج الخيال، وأن الشهبي نائب برلماني أحب من أحب وكره من كره.

وعرفت الجلسة مداخلات نواب في إطار نقاط نظام، من بينهم الطاهر شاكر، عضو فريق الأصالة والمعاصرة، الذي قال إن هناك نية بعدم الاعتراف بحسن الشهبي كنائب برلماني، واصفا إياه بالبرلماني «أس خمسة»، فيما قال نور الدين مضيان، رئيس الفريق الاستقلالي، إن إثارة هذا النقاش هدفه التهرب من الجواب عن السؤال المتعلق بفضيحة عشب ملعب الرباط.

استمرار الجدل أدى إلى رفع جلسة الأسئلة الشفوية، لتستأنف بعد ذلك، حيث أكد الحبيب الشوباني، الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، أن الحكومة لا تتهرب من الجواب عن السؤال المقدم، مضيفا أن التحقيق لا يزال ساريا في ملف عشب ملعب الرباط، وأن عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة، يستكمل الإلمام بالملف، وأنه أعلن عن الفصل الأول من التحقيق، الذي لم تترتب عنه أي نتائج تحمل وزير الشباب والرياضة محمد أوزين المسؤولية الإدارية.

وقال الشوباني إن «رئيس الحكومة سينشر التقرير عند الانتهاء منه وسيتدارسه مع البرلمان، والحكومة لا تخاف مثل هذه الملفات، ورئيس الحكومة جاهز لمناقشة قضايا الفساد الحكومي، وسيكون مناسبة لمناقشة الفساد الحكومي بالمغرب».

من جهته، وصف مضيان الحكومة بحكومة «الفضائح»، وقال إن «رئيس الحكومة دافع بشكل مستميت، وقال إن الأمر ليس كارثة وطنية وهي فضيحة القرن الواحد والعشرين، وهي حكومة الفضائح ويجب أن أذكر هنا بفضيحة الشكلاط». وهو ما أثار غضب الفريق الحركي، حيث تدخل أحد نوابه، مذكرا الاستقلاليين بفضيحة النجاة.

Source: almassaepress.com

Pour la page de catégorie

Loading...